يعتبر الاستثمار في الأسواق الأجنبية أحد الطرق لتنويع استثماراتك وتنمية ثروتك

يمكنك الاستثمار بأحد صناديق النقد المتداولة في أقوى الاقتصادات حول العالم

توفر أسواق العقارات العالمية فرصاً استثمارية ممتازة للراغبين في الاستثمار الأجنبي

يقتصر الكثير من أصحاب رؤوس الأموال استثماراتهم على الشركات المحلية في بلدانهم ، ولكن يشير الخبراء1 إلى أنه ينبغي على المستثمرين التفكير في الاستثمار في الخارج لتنويع مصادر ثرواتهم. على سبيل المثال، محفظة الاستثمار الدولية هي إحدى وسائل الاستثمار الأجنبي، وهي عبارة عن مجموعة من الأسهم والأصول الرأسمالية الأخرى التي تركز على الأسواق العالمية بدلاً من الأسواق المحلية. وعندما يتم تصميم هذه المحفظة بشكل صحيح، فإنها توفر للمستثمر فرصة تنويع استثماره والاستفادة من الفرص الموجودة في الأسواق المتقدمة والناشئة. علاوة على ذلك، بعد العام ونصف الماضيين، بدأت الاقتصادات العالمية تخرج تدريجياً من فترة الأزمة الاقتصادية، مما يشكل فرصة رائعة للمهتمين بالاستثمار في خارج دولهم.

مزايا الاستثمار الأجنبي

تنويع المحفظة: يتيح استثمار المحفظة الأجنبية للمستثمرين تنويع محافظهم لتحقيق عائد أكبر حسب المخاطر.2

الائتمان الدولي: قد يحصل المستثمرون على ائتمان في دول أخرى مما يسمح لهم باستخدام قدر أكبر من الرافعة المالية وكسب عائد أكبر على استثماراتهم.

الوصول إلى الأسواق ذات الملفات المتنوعة للمخاطر والعوائد: يمكن للأسواق الناشئة تقديم ملف مميز للمخاطر والعائد للمستثمرين. ويمكن للأسواق المتقدمة مثل الولايات المتحدة تقديم عوائد مستقرة ولكنها منخفضة.

تنويع العملات: عندما يشتري المستثمرون أسهمًا لمحفظة دولية، فإنهم يشترون أيضًا العملات المدرجة فيها الأسهم. وإذا انخفضت قيمة العملة الأجنبية، فإن محفظة المستثمر في الخارج تساعد في تعويض تقلبات العملة.

أفضل فرص الاستثمار للراغبين في الاستثمار الأجنبي

سنغافورة

تعتبر سنغافورة أحد الدول التي توفر فرص استثمار جيدة ، حيث أنها واحدة من أكبر المراكز التجارية ضمن رابطة دول جنوب شرق آسيا، فاقتصادها قوي من ناحية الصادرات، ولا سيما سلع تكنولوجيا المعلومات والأدوية. وتشكل قطاعات السياحية والتجزئة والمالية أسواقاً تنافسية نشطة. ومع السيطرة على الوضع الصحي في مختلف أنحاء العالم وإجراءات الميزانية القوية التي تتبعها الدولة، فإن اقتصاد سنغافورة يسير على طريق الصحيح للانتعاش. يمكن للراغبين في الاستثمار في سنغافورة الاطلاع على الخيارات التالية:

صناديق النقد المتداولة في مؤشر ستريتس تايمز:

تعد صناديق النقد المتداولة على مؤشر ستريتس تايمز STI ETFs من أكثر صناديق الاستثمار المتداولة شهرة في دولة سنغافورة. وتوفر هذه الصناديق فرصة استثمارية لمن يبحثون عن توسيع استثمارهم ليشمل محافظ أجنبية. حيث يراقب المؤشر أكبر 30 شركة في بورصة سنغافورة، وعند استثمارك في صناديق النقد المتداولة هذه، تكون أصولك أكثر تنوعًا مما لو اشتريت سهمًا واحدًا فقط. وبحلول 30 سبتمبر 2021، كانت صناديق النقد المتداولة في مؤشر ستريتس تايمز قد حققت عائدًا لمدة 10 سنوات بنسبة 4.58 في المائة.

سندات الادخار السنغافورية :(SSBs)

إذا كنت تبحث عن خيار استثماري آخر، فإن سندات الادخار السنغافورية تعد أداة استثمار شائعة يتم البحث عنها كمصدر لعائدات ثابتة، إن لم تكن استثنائية. الجهة المصدرة لسندات الادخار السنغافورية هي حكومة سنغافورة التي تتمتع بسمعة ممتازة. ومع ذلك، في حين أن سندات الادخار السنغافورية موثوقة، فمن غير المرجح أن تجعلك ثريًا. توفر الشرائح الحديثة متوسط ​​عائد سنوي يقارب 1.45 في المائة، هذا على فرض أنك ستحتفظ بها لمدة 10 سنوات كاملة حتى تصل مرحلة النضج.

المملكة المتحدة

يعد الوضع الاقتصادي في المملكة المتحدة جيداً وخاصة مع نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 7.2 في المائة في عام 2021 و5.5 في المائة المتوقعة في عام 2022. ويعود هذا النمو إلى العودة القوية للاستهلاك لا سيما في قطاع الخدمات. ومن المتوقع أن يرتفع معدل التضخم بسبب الارتفاع الأخير في أسعار السلع الأساسية ونمو الناتج المحلي الإجمالي. ولكن من المتوقع أن تظل نسبة التضخم هذه أقل من هدف التضخم البالغ 2 في المائة. يمكن للراغبين في الاستثمار في المملكة المتحدة الاطلاع على الخيارات التالية:

صندوق النقد المتداول في مؤشر مورغان وستانلي الدولي لرأس المال (MSCI):

تعتبر صناديق النقد المتداولة طريقة بسيطة للاستثمار في المملكة المتحدة. حيث إنها تمنح المستثمرين فرصة استثمار متنوعة من خلال استثمار واحد يمكن تداوله مثل الأسهم. صندوق مؤشر مورغان وستانلي لرأس المال في المملكة المتحدة هو أكثر صناديق الاستثمار المتداولة شيوعًا في السوق، حيث يوفر نافذة للشركات الكبيرة والمتوسطة الحجم في المملكة المتحدة. حققت صناديق النقد المتداولة في مؤشر مورغان وستانلي لرأس المال عائد ممتد على 10 سنوات بنسبة 4.79 في المائة بحلول من 30 سبتمبر 2021.

مؤشّر الفايننشال تايمز لأسعار أسهم 100 شركة متداولة في بورصة لندن (FTSE 100):

يعكس مؤشر FTSE 100 أكبر 100 شركة في بورصة لندن من حيث القيمة السوقية. نما مؤشر الفايننشال تايمز لأسعار أسهم  100 شركة في لندن بنسبة 654 في المائة في السعر و1،377 في المائة في إجمالي العائد بين عامي 1984 و 2019. ويعادل هذا الارتفاع عائد سعر سنوي بنسبة 5.8 في المائة وإجمالي عائد سنوي بنسبة 7.8 في المائة على أساس سنوي. ومن بين الشركات المعروفة المدرجة على هذا المؤشر AstraZeneca و Unilever بالإضافة للعديد من الشركات الرائدة الأخرى.

كندا

تعتبر كندا أحد الدول الأخرى التي توفر فرصاً جيدة للباحثين عن الاستثمار الأجنبي، حيث تتمتع كندا باقتصاد وفرص جاذبة للاستثمار الأجنبي. ومن المتوقع حالياً أن يسترجع الاقتصاد الكندي عافيته بسرعة كبيرة3 بالرغم من بعض مشاكل سلال الإمداد، ولكن لم تؤثر هذه المشاكل على تعافي الاقتصاد نتيجة إلى تزايد الطلب الأجنبي على فرص الاستثمار. وقد نما الاقتصاد بنسبة 6.1  بالمائة في عام 2021 وبنسبة 3.8 بالمائة في عام 2022. يمكن للراغبين في الاستثمار في كندا الاطلاع على الخيارات التالية:

صندوق النقد المتداول في مؤشر iShares S & P / TSX 60:

عند ظهوره لأول مرة في عام 1990، كان صندوق النقد المتداول في مؤشر iShares S & P / TSX 60 هو أول صندوق نقد متداول في العالم. باعتباره واحد من أكبر صناديق الاستثمار المتداولة في كندا وأكثرها سيولة، يعتبر هذا الصندوق نافذة للشركات الكندية الكبرى. ويعتبر هذا الصندوق أحد الفرص الاستثمارية الجيدة للباحثين عن الاستثمار الأجنبي بعوائد جيدة، حيث حقق صندوق النقد المتداول هذا عائدًا لمدة 10 سنوات بنسبة4 9.21 في المائة بحلول من 30 سبتمبر 2021.

العقارات:

يعد سوق العقارات الكندي أحد القطاعات التي تمتعت بالاستقرار على مر السنين. إلا أن انخفاض السيولة في سوق في السوق قد أدى إلى تأخير معاملات العقار بشكل كبير، وقد يؤدي الركود الاقتصادي كذلك إلى خفض إيجارات هذه العقارات. لذلك إذا كنت من الراغبين في الاستثمار في قطاع العقارات الكندي، فيجب أن يكون لديك ملف استثماري عالي المخاطر للانخراط في هذا السوق. وفي أغسطس 2021، ارتفعت أسعار المنازل في كندا بنسبة 12.2 بالمائة5 على أساس سنوي.

الولايات المتحدة الأمريكية

تعتبر الولايات المتحدة أحد الدول الجاذبة للاستثمار الأجنبي وذلك لقوة وتنوع اقتصادها، حيث نمى الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة بنسبة 5.7 في المائة في عام 2021 و3.6 في المائة في عام 2022. وقد ساعد التحفيز المالي الإضافي وبرنامج التحصين السريع على الانتعاش الاقتصادي. نتيجة لذلك، من المتوقع أن يبقى معدل البطالة منخفضًا، وسيؤدي تزايد الأرباح و المنح الفيدرالية وتراكم مدخرات الأسر إلى زيادة الإنفاق وتحسين عجلة الاقتصاد. يمكن للراغبين في الاستثمار في الولايات المتحدة الاطلاع على الخيارات التالية:

 صندوق النقد المتداول SPDR S&P 500:

يعتبر مؤشر S&P 500 أفضل مؤشر منفرد في الولايات المتحدة للأسهم ذات رؤوس الأموال الكبيرة. يوفر صندوق النقد المتداول SPDR نافذة استثمارية على بعض أفضل الشركات الأمريكية. وتحتل قطاعات تكنولوجيا المعلومات والرعاية الصحية وخدمات الاتصالات المراتب الثلاث الأولى من حيث الحجم في مؤشر S&P 500، حيث تمثل هذه القطاعات أكثر من نصف المؤشر. وبحلول 30 سبتمبر 2021 كانت نسبة العوائد من مؤشر صندوق النقد المتداول  SPDR 60 Index على مدار 10 سنوات 16.5 في المائة6 .

العقارات:

يشكل قطاع العقارات في الولايات المتحدة أحد الفرص الاستثمارية الجيدة للراغبين في الاستثمار الأجنبي. وعادة ما يوفر قطاع العقارات في أي مكان فرصاً استثمارية آمنة للمستثمرين. و قد تأثرت الاستثمارات العقارية التجارية والسكنية – خاصة الفنادق والإيجارات في المناطق الحضرية – بشكل كبير في ضوء الوضع الصحي الحالي حول العالم ومع ذلك، يتوقع الاقتصاديون أن متوسط ​​عائد الاستثمار العقاري (ROI) سيرتفع بنسبة 10٪ في العام المقبل. يبلغ متوسط ​​عائد الاستثمار على أساس سنوي حاليًا 11.1 بالمائة7.

أستراليا

تعد استراليا حالياً أحد الدول المغرية للاستثمار الأجنبي، ويعزى ذلك إلى الاقتصاد الأسترالي المتنامي والمتقدم وكذلك المعايير العالية الموجودة في الدولة. ومن المتوقع أن ينمو الاستهلاك المحلي في الناتج المحلي الإجمالي لأستراليا بنسبة 3.4 في المائة في عام 2022. وسيتم دعم الاستهلاك من خلال زيادة الرواتب وانخفاض معدل الادخار. ومع ذلك، لا تزال بعض قطاعات الاقتصاد مقيدة، وسوف ترتفع حالات الإعسار من مستوياتها المنخفضة الحالية. يمكن للراغبين في الاستثمار في أستراليا الاطلاع على الخيارات التالية:

مؤشر iShares Global 100:

يوفر صندوق النقد المتداول iShares Global 100 AUD Hedged في استراليا للمستثمرين فرصة التعرف على بعض أبرز الشركات ذات رؤوس الأموال الكبيرة المدرجة على مستوى العالم. ويركز صندوق النقد المتداول على الأسهم الممتازة، و يقدم للمستثمرين نافذة للاستثمار في مجموعة واسعة من الشركات متعددة الجنسيات الهامة في الأسواق الراسخة و الناشئة. وقد حقق صندوق النقد المتداول iShares Global 100 AUD Hedged ETF عائدًا لمدة 10 سنوات بنسبة 16.28 في المائة8 بحلول 30 سبتمبر 2021.

العقارات:

أصبح الاستثمار في العقارات في أستراليا شائعًا لدى المستثمرين الأجانب الذين يبحثون عن عوائد قوية مستقرة، حيث يتميز سوق شراء العقارات في أستراليا بالعديد من المميزات التي تجعله جذاباً للراغبين بالاستثمار العقاري. وتعتبر العقارات الأسترالية واحدة من أقوى الطرق التي يتبعها المستثمرون لزيادة رأس مالهم وثرواتهم. ووفقًا لدراسة عن العقارات الأسترالية المربحة التي أجرتها بورصة الأوراق المالية الأسترالية، استقر العائد طويل الأجل عند حوالي 6.8 في المائة9. في الوقت نفسه، يبلغ متوسط ​​دخل الإيجار 4 بالمائة.

1
Financial Express, Want to invest overseas? Here is all you need to know 2
Investopedia, International Portfolio 3
Organisation for Economic Co-operation and Development, Canada Economic Snapshot 4
BlackRock, iShares S&P/TSX 60 Index ETF 5
CEIC, Canada House Prices Growth 6
Fidelity, Performance & Risk: SPY 7
iPropertyManagement, Average ROI of Real Estate 8
BlackRock, iShares Global 100 ETF 9
News.com.au, Property vs. shares: The investment that is more likely to make you rich